أقتلت طفلك بتربيتك؟

إن الأبناء ليسوا نسخة مكررة منكم أيها الآباء، فهم يحملون عقولاً وطبائع مختلفة عنكم، فاصنعوا منهم الشخصية المعتدلة والمكتفية بذاتها، والقادرة على اتخاذ قرارها بكل ثقة، حتى إذا أتى ذلك اليوم الذي تحتاجونهم فيه ، فإذا أمامكم حصادٌ يسرّكم ويؤكد على إحسان رعايتكم.