في الحب ٣

إليكِ يا من أرّقتِ ليلي واهديتِ السهاد لعيني..

رغم علمي بأن حروفي لن تصلكِ كما أريد، ولكنه أملٌ فيك يا أملي لن أفقده، وشوقٌ أبثه للسحاب علّه أن يصلكِ..
أعلم أنك بعيدة ولا سبيل أعرفه في لقاءك سوى روحي المتعلقة بكِ، وقلبي الذي ما فتئ يذكرك كل حين..

أي الكلمات أكتب لأعبر لك عمّا يعتلج وسط صدري؟ 

فقدك موجع وغيابك مرهق والشوق إليكِ بلا أملٍ في اللقاء قاتل..

يا نبض فؤادي كيف لي أن أصف لك وحشة الصباح وعتمته على قلبي حين لا تُشرق في دنياي عينيكِ!

أخبريني لمَ أحببتُكِ وكيف وقع قلبي في أسركِ؟

تائهٌ قلبي في حبّكِ فلا تزيديه ألمًا ببعدكِ ، وإن الساعات في غيابك ثقيلة لا تحتمل ،، فالحروف ما عادت تسعفني ولا الكلمات تسلّيني ولا شيء حولي ينقذني ويُنسيني..

حبيبتي إن فرحي بكِ غامر وإن شوق قلبي لكِ ظاهر، وإن حروفي مستباحة الدم لا حاجة لي بها إن لم تظفر برقةِ قلبكِ وتكسب جمال روحك..

4 أفكار على ”في الحب ٣

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s