خيانة ذاكرة ووفاء قلب

يحدث أحيانا أن تلتقي بحبيبٍ قريب أو صديقٍ ودود فتكون بينكما تلك اللحظات الجميلة التي تعجز الكلمات عن وصفها وتخرس الألسن عند وصف جمال صورتها!

وما هي إلا لحظات قصيرة في زمن المتحابين تنقضي ، وهي ساعات طويلة في زمن الحقيقة ، فيذهب كل منكما في طريقه حاملًا معه السيل الزاخم من المشاعر الهياجة والابتسامات الخلابة وبعضًا من الذكريات العالقة !

تجلس بعدها جلسة صفاء وجمال بينك وبين ذاتك تقلب صفحات الماضي القريب في ذاكرتك الحاضرة فتتفاجأ حينها بفقرها المقدع وتعاطيها القاسي معك ، فلا صور حقيقية تجدها ولا خيالٍ صافٍ تتأمله ولا شيء سوى لمحات تعمل بها ذهنك لتخرج بتلك الصور المتفرقة التي لا تصل بها لجمال الحقيقةِ وبهاء اللحظات التي مضت !

تتأسى حينها لعظيم فقدك فلا تجد لك مؤنسًا سوى قلبك النابض بذلك الحب ! فلا صور يحملها لك ولا خيال بل هي مشاعرٌ صادقة ومشاعرٌ حقيقية هي ذاتها تلك التي ذقت في حضرتها نشوة السعادة والجمال ..

يأتي إليك القلب ليعوضك قسوة الذاكرة وخيانتها لك فيغمرك بجميل وفاءه وعطفه وينثر في جنبات صدرك وده وحنانه .. كيف لا وهو القلب الذي إذا أحبّ رأيتَ الحياة من حولك وكأنها جنة الخلد التي لا بأس فيها ولا شقاء ! فلا تلمح عينك شيئا إلا كان الجمال صورةً له ولا تسمع أذنك صوتًا إلا كان نغمًا وطربًا تتراقص به ..

عجيبٌ أمره ذلك القلب فيا ليت لنا تلك المقدرة العظمى لنقبّل جبينه ونشكر فضله وعظيم صنعه!

فكم من أجساد يائسة لا تفتكّ منها الوحشة والوحدة ، فما برحت بذلك القلب النابض حتى نمت بسببه شرايين الأمل ، ودبّت من بعده روح الحياة من جديد ، وعلا صوت الحب في جنباتها ،، فتلك الطيور تغرد بتغريدها وتزداد أنسًا بنشيدها ..

عظيم الشكر لك أيها القلب النابض ، فَبِك نتذوق الحياة ونستلذ بها ❤️❤️

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s